25 ابتكارًا لشاحنة فولفو FH

أخذت شاحنة فولفو FH تغير المستقبل منذ البداية. لقد كانت عامل تغيير في عام 1993 وما تزال تفتح آفاقًا جديدةً فيما يتعلق براحة السائق والسلامة والأداء وتكيف الأعمال. فيما يلي 25 ابتكارًا جعلوا شاحنة فولفو FH متربعة على القمة.
شاحنة فولفو FH LNG

25: شاحنة فولفو FH LNG (2017)
تبحث شركة شاحنات فولفو دائما عن طرائق جديدة لرفع الكفاءة وإيجاد حلول مستدامة. في عام 2017، تم طرح شاحنة فولفو FH LNG. شاحنة مهام ثقيلة تعمل بالغاز الطبيعي المسال أو الغاز الحيوي. يمكن للشاحنات أن تقلل نسبة انبعاثات ثاني أكسيد الكربون بنسبة تتراوح بين 20 و 100 بالمئة. وساعد ذلك على الحد من التأثير المناخي لعمليات النقل الثقيلة الإقليمية والنقل لمسافات طويلة بشكلٍ كبيرٍ.
 

اختبار الحمولات الثقيلة في شاحنة فولفو FH


24: من خلال نظام I-Shift مع التروس الزاحفة (2016)

باستخدام التروس المنخفضة الجديدة، أصبحت شاحنة فولفو FH قادرة على البدء بأحمال أثقل على الطرق الوعرة، والتي أتاحت للسائقين قبول مزيد من المهام. وعند قيادة الشاحنة وهي فارغة، أثناء رحلة العودة، يمكن دائمًا اختيار ترسًا مناسبًا لخفض استهلاك الوقود.

شاحنة فولفو FH ذات محور مرفوع


23: رفع المحور الترادفي (2015)

تُحدث محاور الدفع احتكاكًا ومقاومةً للانقلاب - الأمر الذي يزيد من كمية الوقود التي يتعين عليك استهلاكها. وعن طريق فك التعشيق ورفع المحور عند عدم الحاجة إليه، يمكن تقليل استهلاك الوقود لما يصل إلى 4 بالمئة مع رفع محور واحد أثناء رحلة العودة. ويعد ذلك إجراءً مثاليًا للسائقين الذين يقودون شاحنة ثقيلة الأحمال على جانب واحد والجانب الآخر خاوٍ.

شاحنة فولفو FH مزودة بقابض مزدوج


22: ‏‫القابض المزدوج I-Shift‬ (2014)

باستخدام ‏‫القابض المزدوج I-Shift‬ أصبح لدى شاحنة فولفو FH ناقل حركة مزود بتكنولوجيا سيارات السباق. مما يمكّن من قيادة أكثر سلاسة، خاصة على المرتفعات.

توجيه السائق لشاحنة فولفو FH


21: التوجيه الديناميكي من فولفو (2013)
يقدم التوجيه الديناميكي من فولفو تجربةً جديدةً للسائق. من خلال تحديد هدف السائق 2000 مرة في الثانية وتقديم معلومات عن الطرق والرياح، تصبح عملية التوجيه أقل إجهادًا بشكلٍ كبيرٍ. مما يقلل من الإجهاد الواقع على ظهر ورقبة السائقين. على السرعات العالية، يساعد التوجيه الديناميكي من فولفو السائقين على البقاء في وضع ثابت والالتزام بالمسار. وعند المناورة البطيئة المتأنية، يمدك النظام بقوة توجيه هائلة بغض النظر عن الحمولة.

الجيل الرابع من شاحنة فولفو FH


20: الجيل الرابع (2012)

في عام 2012، رأت شاحنة فولفو FH الجديدة الضوء. لكنها هذه المرة كانت مزودة بمزايا أكثر لمساعدة السائق. تم توسيع مساحة الكابينة متر مكعب وأصبحت النوافذ أكبر حجمًا لزيادة مدى الرؤية. تم تحسين نظام التحكم بتزويد شاسيه محسن.

التصميم الداخلي لشاحنة فولفو FH


19: مبرد I-Park Cool (2012)

شاحنة فولفو FH مكان عمل متكامل. ومساحة معيشة. يعد الحصول على قسط من النوم الهانئ ليلاً أمرًا أساسيًا للتمتع بالسلامة على الطريق وبابتكار حل المناخ المدمج مبرد I-Park Cool، وضعت شاحنات فولفو معيارًا جديدًا للحفاظ على درجة الحرارة المناسبة حتى في الليل.

شاحنة فولفو FH في الطرق الجبلية


18: نظام I-See (2012)
باستخدام برنامج I-See يمكن لشاحنة فولفو FH أن تستخدم معرفتها بالطرق التي سافرت عليها. يستخدم البرنامج هذه المعرفة لزيادة توفير الوقود من خلال استخدام مثبت سرعة ذكي عند كل مرتفع ومنحدر.

توضيح نظام التحذير من التصادم في شاحنة فولفو FH


17: نظام التحذير من التصادم المزود بفرامل الطوارئ‬ (2012)

حافظت شاحنة فولفو FH على سلامة السائقين منذ عام 1993. وفي عام 2012، قدمت شركة شاحنات فولفو نظام التحذير من التصادم المزود بفرامل الطوارئ. إنها خاصية سلامة فعالة تضم رادارً وكاميرا للتعرف على المركبات التي تسير أمام الشاحنة.

الجيل الثالث من شاحنة فولفو FH


16: الجيل الثالث من شاحنة فولفو FH (2008)

في عام 2008، حظيت شاحنة فولفو FH بترقية كبيرة. إذ أعيد تصميم الكابينة من الداخل، مما أرسى معيارً جديدًا لراحة السائق. كما حظي الجزء الأمامي للشاحنة بمظهر خارجي جديد يمكن تمييزه بشبكة وشماسة ومصابيح أمامية جديدة.

تظهر لوحة التابلوه نظام دعم تنبيه السائق


15: نظام دعم تنبيه السائق (2008)

تجعل شاحنات فولفو الطرق مكانًا آمنًا. في عام 2008، طُرح نظام دعم تنبيه السائق. يكتشف النظام أي تحركات غريبة على الطريق. إذا أبدى السائق أعراض إجهاد، يصدر النظام تحذيرًا مسموعًا وإشارةً مرئيةً.

زر نظام المساعدة على البقاء في مسار القيادة


14: ‏‫نظام المساعدة على البقاء في مسار القيادة‬ (2007)

للحفاظ على سلامة السائق، يتتبع نظام المساعدة على البقاء في مسار القيادة علامات الطريق باستخدام كاميرا وينبه السائق إذا تجاوز علامات تحديد مسار القيادة بدون قصد.

 

شاحنة فولفو FH في الطرق الجبلية


13: فرامل محرك فولفو+ (2006)

عندما ظهرت شاحنة فولفو FH لأول مرة في عام 1993، كانت مزودة بالفعل بخاصية فرامل محرك فولفو. في عام 2006، أجريت ترقية للنظام مما زاد من قوة الفرملة بما يصل إلى 25 بالمئة. وبذلك أصبح هبوط المرتفعات أكثر راحة كما قلل من العبء الواقع على فرامل العجلات.

الجيل الثاني من شاحنة فولفو FH


12: الجيل الثاني من شاحنة فولفو FH (2001)‎

مع ظهور الجيل الثاني من شاحنة فولفو FH، تم وضع معيارً جديدًا. قد زُودت الشاحنة الناجحة بالفعل بمزيد من الخصائص التي جعلت مكان العمل مكانًا أفضل للسائقين ومربح أكثر للعمل. كما حظيت الكابينة المعاد تصميمها بانسيابية أفضل. 

رسم توضيحي لبرنامج الثبات الإلكتروني ESP لشاحنة فولفو FH


11: ‏‫برنامج الثبات الإلكتروني (2001)

في عام 2001، طرحت شركة شاحنات فولفو أول برنامج ثبات في العالم يتحكم في كل من توليفات الشاحنة والقاطرة. ويتدخل برنامج الثبات الإلكتروني بشكل فوري في المواقف الخطرة، لتقليل قوة المحرك وتشغيل الفرامل لكل عجلة من عجلات الشاحنة والمقطورة على حدة.

اختبار السلامة في شاحنة فولفو FH


10: كابينة امتصاص الطاقة (2001)
تجد شركة شاحنات فولفو دائما طرقًا جديدة لرفع مستوى السلامة. في حالة حدوث تصادم، تعمل كابينة امتصاص الطاقة على نقل طاقة التصادم إلى الخلف، مما يوفر حيز حياة آمن داخلها.

نظام I-Shift من فولفو


9: نظام I-shift (2001)

في عام 2001، زُودت شاحنة فولفو FH بعلبة تروس I-Shift. ثورة في أجهزة نقل الحركة. هو نظام نقل حركة صمم خصيصًا لتغيير التروس أوتوماتيكيًا، وهو ابتكار للشاحنات لم يتوصل إليه أحد من قبل. حيث منح شاحنة فولفو FH ميزة عظيمة، تتيح للسائق التركيز على حركة المرور بينما يحصل على الأداء الأمثل للنقل لمسافات طويلة.

 

فرامل قرصية


8: فرامل قرصية مع ‏‫نظام الفرامل ذات التحكم الإلكتروني (1999)

الأداء الرائع مهم في جميع أجزاء الشاحنة. بوجود الفرامل القرصية مع نظام الفرامل ذات التحكم الإلكتروني EBS، لاقت شاحنة فولفو FH في عام 1999 استجابة فائقة مع توفير الوصول إلى مزيد من الخصائص.

اختبار السلامة من فولفو


7: ‏‫‏‫نظام الحماية السفلية الأمامية‬ (1996)
لا تقتصر أهمية السلامة على الأفراد داخل الشاحنة فقط. في حالة حدوث تصادم أمامي مع سيارة، صممت شاحنة فولفو FH لتمتص بعضًا من قوة الاصطدام من خلال الارتداد إلى الخلف. طرحت شركة شاحنات فولفو هذه الخاصية قبل أن تصبح إلزامية بمدة طويلة.

اختبار السلامة الخاص بالكيس الهوائي


6: الكيس الهوائي (1995)

باعتبارها أول مصنع لشاحنات المهام الثقيلة في العالم، أنتجت شركة فولفو كيس هوائي للسائق في عام 1995.

المحرك D12


5: المحرك D12A (1993)

حققت شاحنة فولفو FH بدايةً رائعةً مع استخدام المحرك D12A. تميز المحرك الجديد بأداء متميز. اشتمل على وحدة حقن لكل أسطوانة، وعمود كامة علوي و4 صمامات لكل أسطوانة. عندما جربه السائقون، كان المحرك أحد الأجزاء المميزة حقا.

شاحنة فولفو FH أثناء هبوط المرتفعات في الغابات


4: فرامل محرك فولفو (1993)

منحت فرامل محرك فولفو شاحنة فولفو FH قوة فرملة هائلة منذ البدء. مما قلل الضغط الواقع على فرامل العجلات، ووفر متوسط سرعة أعلى على الطرق المنحدرة مع توفير مستوى سلامة مرتفع.

اختبار موديل شاحنة فولفو FH الخاص بالانسيابية


3: الانسيابية (1993)

على خلاف ما سبقها من شاحنات، خضعت شاحنة فولفو FH لاختبارات مكثفة في أنفاق الهواء لتقديم الانسيابية المثالية. منحها ذلك أداءً أفضل وخفض استهلاك الوقود.

التصميم الداخلي لشاحنة فولفو FH


2: الكابينة (1993)

كانت إحدى المزايا الأساسية التي تضمنتها شاحنة فولفو FH عند إطلاقها أنها تمحورت حول السائق. صممت الكابينة بعد إجراء اختبارات لا تعد ولا تحصى بمعاونة سائقين حقيقيين. اتخذت جميع القرارات مع وضع احتياجاتهم في الاعتبار. وقد أدى ذلك إلى تقديم كابينة نالت إعجاب حقيقي في الأسواق. لم تكن شاحنة فولفو FH مجرد مكان للقيادة، بل مكانًا للمعيشة أيضًا.

شاحنتان فولفو FH


1: الشاسيه (1993)

عندما صُممت شاحنة فولفو FH، كانت جزءًا من خطة أكبر لدى شركة شاحنات فولفو. كان الشاسيه الجديد أحد الأسباب التي جعلت شاحنة فولفو FH رائعة كثيرًا منذ البداية. لقد صُمم كأساس يمكن للمهندسين الآخرين الانطلاق منه والبناء عليه. وقد رسخ ذلك ثباتًا وإبداعًا، كما وضع الأساس لخطوط إنتاج شاحنات ناجحة في المستقبل.

مقالات ذات صلة